هــام

حراك يطالب بالقصاص من الفاسدين والقضاء يكشف ما دفنه الناهبون:

ساد الفساد في البلاد

يوم : 05-05-2019
صورة المقال
خرج الحراك مند 22 فبراير الماضي وتحركت معه جملة من المطالب الشياشية  الموكدة على وجوب التغيير الجذري للأوضاع الراهنة بالجزائر من رحيل كل رموز النظام السابق إلى محاسبة المفسدين والناهبين للمال العام حيث بدأت العدالة في الكشف عن المستور من الملفات الضخمة للفساد هذه الآفة التي كلفت خزينة الدولة القناطير المقنطرة من الخسائر الفادحة التي انعكست وما تزال على الاقتصاد الوطني. 
ملفنا يتطرق هده المرة إلى مكافحة الفساد والآليات المؤهلة لذلك في غمرة المسيرات التي لم تكل والمطالبة بالقصاص من العابثين بمدخرات الوطن والذين غرفوا من المال ما جعلهم يعتقدون أنهم فوق كل الشبهات والمحاسبة..
اليوم ليس كالبارحة فالقضاء تحرك بالموازاة مع الشعب في صوت واحد غايته تحقيق العدالة وفقا لقوانين الجمهورية.
عدد المطالعات لهذا المقال : 82


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة