هــام

إلياس حداد (لاعب جمعية وهران) :

«الإصرار والتضامن سر ضماننا للبقاء»

يوم : 16-05-2019 بقلم : ع.بسايح
شدد لاعب جمعية وهران إلياس حداد على ضرورة استخلاص الدروس من الموسم المنقضي وتفادي الوقوع في الوضعية الصعبة نفسها التي تواجد فيها الفريق الذي عانى في بطولة الرابطة المحترفة 2 موبليس خطر النزول إلى قسم الهواة إلى غاية اللحظات الأخيرة للموسم.

 وقال حداد في تصريح ل«الجمهورية» : «المباراة الأخيرة على ميداننا كانت صعبة للغاية حيث واجهنا منافسا كان يطمح للعودة إلى الديار بالتعادل والحمد لله تمكنا من ضمان البقاء قبل نهاية البطولة بجولة واحدة ، وهذا بعد معاناة كبيرة طيلة الموسم الذي مرت فيه جمعية وهران بفترات عصيبة لا نتمنى أن تتكرر ، فقد كان موسما شبه كارثي حيث كنا على مقربة من النزول لكننا نجونا في نهاية المطاف بعدما قمنا بإعادة استجماع قوانا وبفضل روح المجموعة والإصرار الكبير الذي تحلينا به للوصول إلى هدفنا وهو البقاء». وأضاف القلب النابض لوسط ميدان جمعية وهران أن الإرادة والتضامن ما بين اللاعبين صنعا الفارق ومكنا الفريق من التغلب على الصعاب وبلوغ هدف البقاء ، منوها في الوقت نفسه بلمسة المدرب سالم العوفي ، حيث قال: «أعتقد أن الإرادة والتضامن ما بين اللاعبين كانا العاملين الأساسيين في ضماننا للبقاء بعدما كنا في عداد النازلين ، وحتى قدوم المدرب سالم العوفي كان وقعه إيجابيا علينا حيث سيرنا بقية الموسم مباراة بمباراة بدون خطأ». وفي موضوع منفصل استقال رئيس النادي الهاوي مروان باغور من منصبه بسبب المشاكل المالية التي تخبط فيها ولا يزال الفريق طيلة الموسم. كما تطالب جماهير النادي برحيل كل الإدارة وفتح المجال أمام مسيرين جدد لتولي زمام الأمور وقيادة الفريق نحو لعب الأدوار الأولى. وكان مروان باغور قد ندد بنقص المساعدات المالية التي تخصصها السلطات المحلية للأندية المحلية ، فيما يبقى مطلب أنصار الجمعية هو جلب شركة وطنية لتسيير النادي.
عدد المطالعات لهذا المقال : 105


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة