هــام

فتح الأسواق الجوارية ساهم في تراجع التجارة الموازية بالبيض

إقبال على محلات «الكريدي»

يوم : 12-06-2019 بقلم : جلال الدين فتاتي
صورة المقال
في  استطلاع  ‘’ الجمهورية ‘’ عن ظاهرة الأسواق الفوضوية   بولاية البيض لاحظنا تراجعا لافتا  مقارنة  بالسنوات الماضية ، ما دفعنا  الى استفسار  أحد إطارات القطاع التجاري حيث أبدى  ‘’تحفظا ‘’ على التجارة الموازية التي يرى ان القطاع  لا يتعامل معها كظاهرة  ‘’، مؤكدا  ان الملاحظة العامة  ،تفيد بتراجعها عكس ما كان عليه الوضع  قبل  سنة 2016  ،. كما تم ببلدية  البيض  ترحيل حوالي 18 تاجرا إلى محلات، و بثاني اكبر مدينة  الأبيض سيدي الشيخ ، أنجزت  سوق   مغطاة  و منح 39 تاجرا  بإدخال مجموعة منهم للسوق المغطاة،  و المواطنون  يذكرون منذ 03 سنوات ذلك الاختناق المروري بالقرب من  السوق المغطاة  بالبيض ، و سوق  الفلاح  بالأبيض سيدي  الشيخ  و تم   استقطابهم  بإعادتهم إلى محلات ، تتوفر على شروط الممارسة التجارية أو  بسوق ‘’ باتي ميتال ‘’ بالأبيض سيدي الشيخ  رغم محاولة  البعض  العودة إلى نفس البؤرة فقد تصدت لهم الأجهزة المختصة ، غير ان الملاحظ حسب أحد الأشخاص  أن هذه الأسواق لم  تعد ملجئا لمحدودي الدخل  ليس زهدا  في  أسعارها  الرخيصة ،  مقارنة بالمحلات  التجارية المعروفة  وإنما  لقابلية أصحاب المحلات البيع  ‘’ بالكريدي ‘’ خاصة للموظفين ،و المتقاعدين، و هذا من أسباب تراجع هذه التجارة  التي قد  تستقطب أعدادا من البطالين  .
عدد المطالعات لهذا المقال : 18


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة