هــام

الطلبة يطالبون بإدماجهم في اللجنة المستقلة لتنظيم الانتخابات ويجددون مطالب التغيير

«لا ثقة لا أمان اللجنة المستقلة هي الضمان»

يوم : 12-06-2019 بقلم : أمينة. م صورة : ف.برادعي
صورة المقال
إتحدت  أمس أصوات الطلبة بمختلف تخصصاتهم وطموحاتهم  للتعبير عن مساندتهم للحراك الشعبي والمطالبة بإدماجهم  ضمن أعضاء اللجنة المستقلة  لمراقبة للانتخابات. 
وغيّر أمس طلبة مختلف المعاهد وكليات جامعات وهران على غرار معهد علوم الهندسة البحرية و مجمع مراد سليم طالب  بالسانيا   وجامعة التكنولوجية محمد بوضياف و جامعة  بلقايد ومعهد رصد الأمطار لهجتهم بشعارات  مختلفة أبرزها « لا ثقة ولا أمان اللجنة المستقلة هي الضمان « وحسب أحد ممثلي الطلبة فإن «اللجنة المستقلة لمراقبة الانتخابات لن تنجح  في مهامها إلا إذا  كانت في صفوفها  الأمامية ممثلين عن الطلبة والأساتذة والنخبة»  باعتبارهم مؤهلين  لخوض معركة البناء والتشييد وقادرين على اختيار  الرجل المناسب  لقيادة الجمهورية الثانية بكل ديمقراطية وشفافية  إلى بر الأمان.  
وقد اجتمع  الطلبة في  حدود الساعة العاشرة صباحا  في ساحة اول نوفمبر وسط مدينة وهران لينطلق المجتمعون  مشيا على الأقدام إلى مقر الولاية  أين طالبوا برحيل الباءات الذين يُعتبرون من رموز النظام حاملين شعارات مختلفة منها « لا حوار ولا تشاور، بن صالح شوّر شوّر» لا للانتخابات  مع العصابات « وحسبهم فقد حان وقت التغيير بجيل جديد قادر على تحمل المسؤولية  وعلى أن مهمة الطالب هو دعم مطالب الشعب لأنه جزء منه وأنهم صامدون  للنظام رافضون  وعلى أن الشعب هو السيد وأنهم مع الحراك من أجل غد أفضل .
عدد المطالعات لهذا المقال : 67


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة