هــام

الوكالة الأمريكية للتجارة و التنمية موّلت تكوين لفائدة الإطارات المسيّرة و العليا لمجمع سونلغاز

يوم : 10-07-2019
صورة المقال
تندرج الزيارة التي قام بها إلى الجزائر مسؤول سامي في الوكالة الأمريكية للتجارة و التنمية ، في شهر جوان الماضي ، في إطار جهود الولايات المتحدة الرامية إلى "إقامة شراكات مع الجزائريين في مجال التنمية الاقتصادية ". و بموجب اتفاق وقّع خلال الزيارة الأخيرة السيد كارل بي. كرس إلى الجزائر ، قامت الوكالة الأمريكية للتجارة و التنمية بتمويل تكوين حول التسيير و الريادة و الأعمال لفائدة الإطارات المسيرة و الإطارات العليا لمجمع سونلغاز. و اشرف على تقديم هذا التكوين شركة جينيرال ايليكتريك.

و استقبل الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للمحروقات رشيد حشيشي، السيد كرس في إطار تنظيم مهمة تجارية في الولايات المتحدة ترمي إلى "إقامة اتصالات بين قادة سوناطراك و المؤسسات الأمريكية التي تتوفر على تجهيزات و خدمات و التكنولوجيا و التي يمكن أن تدعم أهداف التنمية الطاقوية للجزائر"، حسبما أكد ذات المصدر.

كما استقبل السيد كرس من طرف الرئيس المدير العام لسونلغاز شاهر بولخراس ، في إطار "مواصلة الأشغال المتعلقة بالتعاون التقني بين المؤسستين".

 و خلال إقامته بالجزائر ، التقى المسؤول الأمريكي أيضا مع مجلس إدارة غرفة التجارة الأمريكية بالجزائر العاصمة للحديث عن "أفضل طرق لترقية الشراكة الاقتصادية بين الولايات المتحدة و الجزائر".

و أوضح البيان أن ، "الحكومة الأمريكية تأمل في أن تكون لمثل هذه الشراكات بين الولايات المتحدة و الجزائر، تأثير هام و ايجابي على المدى الطويل على التنمية الاقتصادية للبلدين".

الوكالة تعمل على تشجيع المؤسسات الأمريكية على الاكتتاب من أجل مشاريع في الجزائر

و تدعم الوكالة الأمريكية للتجارة و التنمية ، تنمية المنشئات القاعدية و استحداث مناصب الشغل و تحويل التكنولوجيا و الإصلاحات القائمة على السوق. كما أنها تدعوا أيضا إلى دراسات نجاعة مكيفة مع احتياجات السلطات الجزائرية من خلال تشجيع المؤسسات الأمريكية على الاكتتاب من اجل مشاريع في الجزائر .

و كان المدير الإقليمي لقطاع الطاقة للوكالة الأمريكية للتجارة و التنمية من اجل آسيا الشرقية و الشرق الأوسط و شمال إفريقيا و أوروبا و أوروبا، كارل بي. كرس قد قام بزيارة عمل إلى الجزائر من 26 إلى 28 يونيو 2019 ، التقى خلالها مع الرئيسين المديرين العامين لمجمعي سوناطراك و سونالغاز، حسب بيان لسفارة الولايات المتحدة في الجزائر.
عدد المطالعات لهذا المقال : 93


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة