هــام

مستغانم تحيي الذكرى الـ 160 لوفاة العلامة محمد بن علي السنوسي

عين على المسار العلمي والتاريخي لمؤسس الحركة السنوسية

يوم : 11-09-2019 بقلم : بن عاشور
صورة المقال
نظمت يوم أول أمس جمعية الشيخ بن علي السنوسي لترقية التراث الصوفي، بالتنسيق مع مخبر الإعلام بجامعة عبد الحميد بن باديس بالمكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية مولاي بلحميسي بمستغانم ، يوما دراسيا بمناسبة الذكرى الـ 160 لوفاة الشيخ محمد بن علي السنوسي “ 1859/2019”. 

وقد ركّز المتدخّلون خلال اللقاء على المسار التاريخي للشّيخ المجاهد والمتصوف محمد بن علي السنوسي ، الذي فتح عدة زوايا بمناطق الشريط الساحلي الإفريقي خلال القرن الـ 18 خدمة للإسلام والمسلمين ،كما تحدثوا عن إستراتيجيته في الحكم ومؤلفاته المطبوعة والمخطوطة، حيث كان للإمام محمد بن علي السنوسي إستراتيجية واضحة في بناء الدولة التي كان يحلم بها، وقد حددها في عدة مبادئ، أولها تطبيق الآية الكريمة “لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم” ، و التي اعتبرها شعارا يحمله ويطبقه كل المصلحين، كما كشف المحاضرون أن الشيخ محمد بن علي السنوسي اعتمد على الكتاب والسنة واستفاد من المذاهب المختلفة، كما ركّز على محاربة التواكل والزهد السلبي، ودعا إلى ضرورة توفير وسائل لتحقيق المشروع الإصلاحي، كالمؤسسات المنظمة والزوايا التي تُعد مركزا دينيا وثقافيا وحتى عسكريا، مع ضرورة أن تقوم الزوايا على العلم و المحبة والمعرفة .
وفي ذات السياق أشار المحاضرون إلى أن الشيخ محمد بن علي السنوسي له حوالي 44 كتابا، من بينها 26 كتابا مطبوعا والبقية مخطوط ، موضحين أن الحركة السنوسية التي أنشأها تميزت بالإصلاح ، كما أن تنقلاته الكثيرة كانت كلها ذات طابع استراتيجي ، كونها سمحت له بفتح عدة زوايا منها زاوية “ جانت “ التي كان يديرها الشيخ آمود بن مخطار، وزاوية عين صالح التي لعبت دورا محوريا في الاستقرار السياسي لأهل الجنوب ، وللشيخ محمد بن علي السنوسي كتب كثيرة مطبوعة من بينها “بغية المقاصد في خلاصة المراصد” ، “السلسبيل المعين في الطرائق الأربعين” ، “المنهل الراوي الرائق في أسانيد العلوم وأصول الطرائق” ، “ مقدمة موطئ الإمام مالك “ ، “ المسلسلات العشر في الأحاديث النبوية “ ... إضافة إلى العديد من المخطوطات منها “إرشاد إزاحة الأكنة في العمل بالكتاب والسنة” ، “الكواكب الشارقة في أساليب بعض المغاربة والمشارقة”  ... 
عدد المطالعات لهذا المقال : 75


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة