هــام

حملة النظافة بوهران اقتصرت على نقاط محدودة ولاقت انتقادات لاذعة

اســــــم بلا وســــــــم

يوم : 11-09-2019 بقلم : آمال. ع
صورة المقال
اقتصرت حملة النظافة التي انطلقت السبت الفارط  بمشاركة  المجتمع المدني على بعض  الاماكن فقط  على غرار الطريق المحيطي الرابع و و حي  سيدي البشير البلاطو  سابقا و الموقع المحاذي لعيادة النقاش و المرشد دون غيرها لا سيما و أن النقاط السوداء و النفايات  لا زالت تشكل ديكورا بعدة مجمعات سكنية

و منها  تلك التي تتواجد ببلدية وهران و هو ما يظهر جليا عبر مختلف أنحائها و من بينها  حي سانت انوجان و على طول  الطريق الربط بينها و بين حي الأمير عبد القادر الى جانب حي العقيد لطفي هذا إضافة الى حي سانبيار و كذا  بحي «سان شارل»  و حتى بالبلاطو  حيث مست حملة  التنظيف بعض الاماكن بها فقط  و هو ما  أكده أيضا  سكانها  الذين  اعتبروا هذه العملية شكلية  فقط  خاصة  و أن مصالح  البلدية غائبة  حسبهم  و هي لا تعير اهتماما    لهذا الجانب رغم أهميته و هو ما ساهم في تفشي النقاط السوداء و التي أضحت تعطي مظهرا مشينا  لقلب المدينة .  يأتي هذا دون أن ننسى الإشارة  الى الأحياء السكنية الكبرى  بالولاية على غرار  الصباح و الياسمين و  النور و السلام  و سيدي معروف و  الشهيد محمود التي لم تمسها هذه العملية تماما حيث تبقى الفوضى  تعمها و الأوساخ   و حتى بالمساحات الخضراء و النافورات  التي رصدت لها اغلفة مالية معتبرة  لانجازها بغية تحسين المظهر الحضري و تحولت  الى مكان لرمي القاذورات و الالواح بسبب الاهمال و لا مبالاة  مصالح  بلدية سيدي الشحمي و حتى بئر الجير التي  لم تتدخل أيضا  الى يومنا هذا من أجل  تنظيف البالوعات  بهذه المناطق و كذا على طول الطريق الرابط بين  حي الصباح و حي جمال الدين  رغم أننا مقلبين على موسم الأمطار و هو ما من شانه  ان يعرض  العديد من الطرقات الى الانسدادات في حال بقي الوضع على حاله  و رغم ان  الولاية سبق لها و ان أعطت تعليمات  الى مختلف رؤساء البلديات و الجمعيات البيئية التي عقدت معها اجتماعا تنسيقيا منذ اسبوع  من اجل تعميم هذا الاجراء على مختلف الاحياء إلا ان هذه الأخيرة كانت شبه غائبة  مع العلم بان حتى المواطنين اكدوا بان هذه العملية جاءت متاخرة  خاصة  و انهم عانوا كثيرا من هذا المشكل منذ بداية موسم الاصطياف رغم الشكاوى العديدة التي رفعوها الى البلديات  و  نوهوا  إلى ان النظافة  ينبغي ان لا تقتصر على يوم واحد فقط  و انما  هي عمل يومي حتى  يتم اعادة الاعتبار للمحيط . 
عدد المطالعات لهذا المقال : 187


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة