هــام

بسبب التوافد الكبير من المستشفيات المجاورة

استقبال 300 مريض يوميا باستعجالات أول نوفمبر

يوم : 12-09-2019 بقلم : م. أمينة
صورة المقال
 تستقبل  المؤسسة الإستشفائية  أول نوفمبر بايسطو أكثر من 30 مريض  يتم توجيهه إلى  مصالحها  عندما  يتعذر  التكفل  الطبي  بالحالة  على مستوى  المؤسسات الإستشفائية المتواجدة  بمختلف الولايات المجاورة على غرار مستغانم و غليزان وسعيدة ومعسكر وعين تموشنت  وتلمسان  وهذا  نظرا  للإمكانيات الطبية    والأجهزة المتطورة التي تتوفر بمصالح  المستشفى خاصة  بالحالات   الإستعجالية  
 وتشهد مختلف مصالح مستشفى أول نوفمبر بايسطو  ضغطا كبير ا على مختلف المصالح يوميا حيث تستقبل أكثر من 300 مريض    زيادة على المرضى المحولين  من المؤسسات الإستشفائية الأخرى   الأمر الذي جعل ادارة تفكر في خلق مجال  تجسيد  توأمة ودعم باقي المؤسسات الاستشفائية بالخبرات  الطبية في مختلف التخصصات  حتى  يتم  التكفل  من  المرضى على مستوى كل ولاية    لتفادي  الضغط   خاصة على مستوى  مصلحة الاستعجالات التي تم تقسيمها مؤخرا إلى  قسم خاص  باالاستعجالات الطبية والأخر خاص بالاستعجالات الجراحية  يسهر عليها  فريق طبي متكامل 
  وتتوزع الحالات المرضية التي  يتم التكفل بها يوميا  على مصلحة اللإستعجالات بين 62  حالة  ضغط  دموي  و110 حالة  تهاني من إضرابات هضمية   و20 إصابة بجلطة دماغية  ودعت  إدارة المؤسسة استشفائية اول نوفمبر باقي المؤسسات الاستشفائية التي تعتمد على نقل  مرضاها إلى ايسطو  بعد عجزها عن  تقديم   العلاج اللازم  إلى محاولة  إيجاد حلول للتكفل بالمرضى دون تحويلهم  الى مصالح  المستشفى أول نوفمبر   وهذا تفاديا للضغط  الكبير لكن مع هذا يجد الأطباء انفسهم  ملزمين   بالتكفل  بجميع  الحالات  المرضية  الوافدة اليها  وتقديم العلاج اللازم    طبقا لما تقتضيه المهنة
عدد المطالعات لهذا المقال : 117


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة