هــام

مكتتبو 200 وحدة بماسرى ينددون بتأخر الأشغال ل 7 سنوات

مشاريع «ألبيا» بمستغانم أمام طريق مسدود

يوم : 07-11-2019 بقلم : م.بوعزة
صورة المقال
ندد مكتتبو مشروع 200 مسكن ترقوي المدعم ببلدية ماسرى بمستغانم  بالتأخر الكبير في أشغال البناء بالورشة في الفترة الأخيرة ، حيث أكد ممثلو المكتتبين أن الأشغال لاسيما بمشروع 70 مسكنا من أصل 200 متباطئة بشكل كبير و هم ينتظرون  تسليم  المفاتيح خلال الشهر القادم حسب وعود  سلطات دائرة ماسرى. 
و أضافوا أنهم التمسوا وعود كاذبة بالنظر إلى ما هو جار في الميدان. و قد حملوا مسؤولية هذا التأخر للمديرية التنفيذية للسكن ، كون أن مهامها تكمن في السهر و متابعة السير الحسن لكل مشاكل قطاع السكن بالولاية و احترام الآجال .و أشاروا أن المقاول المكلف بالانجاز هو الآخر له ضلع كبير في التأخر و حسبهم انه أكد لهم بأنه لم يتلق مستحقاته المالية من الجهات الوصية و هو ما دفعه لتوقيف الأشغال أحيانا . 
و قد هدد هؤلاء المكتتبين بتنظيم وقفة احتجاجية في القريب العاجل تنديدا بتصرفات مديرية السكن التي حسبهم تماطلت كثيرا في انجاز سكناتهم التي فاقت الـ 7 سنوات  .و لفت احدهم في هذا الخصوص قائلا :« وزير السكن أعطى  تعليمات بالإسراع في تسليم السكنات لأصحابها فكيف بمديرية السكن لا تطبق هذه التعليمات “.
و أشار  المكتتبون أن هناك 4 عمارات من مشروع 70 مسكنا ، 3 منها تتواجد الأشغال بها بنسبة متوسطة بينما واحدة نسبتها  ضئيلة و أن النقائص تكمن في التأخر الحاصل في الربط بشبكة الكهرباء والغاز إلى جانب غياب أشغال التشطيب و التهيئة الخارجية بهذه العمارات و هي الأشغال التي لا يمكنها أن تنتهي خلال نهاية هذا الشهر  ما من شانه تأخير  من جديد آجال التسليم المقررة شهر ديسمبر القادم حسب هؤلاء.
في سياق آخر  اشرف صباح أمس والي مستغانم على تسليم مفاتيح السكنات بمختلف الصيغ لعدد من المستفيدين منها 160 مسكن اجتماعي ببلدية سيرات و 168 وحدة من الترقوي الحر إلى جانب عدد من السكنات خاصة بالترقوي المدعم و الإعانات الريفية.
عدد المطالعات لهذا المقال : 203


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة