هــام

توقيع اتفاقية تعاون بين الديوان الوطني للثقافة والإعلام ومركز البحث في علم الفيزياء

يوم : 07-11-2019 بقلم : وأج
صورة المقال
 تم يوم الأربعاء بالجزائر العاصمة توقيع اتفاقية تعاون بين الديوان الوطني للثقافة والإعلام ومركز البحث في علم الفيزياء والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء تسمح باستغلال الفضاءات التابعة للديوان لصالح باحثي وخبراء المركز بهدف التعريف بعلم الفلك.

وقال مدير الديوان مراد وضاحي أن هذه الاتفاقية هي "ثمرة ستة أشهر من التعاون البيني" وتهدف إلى التعريف بعلم الفلك لدى عامة الناس من خلال "جعل فضاءات الديوان من قاعات سينما وقبب سماوية وغيرها وسائل" للتحسيس بهذا العلم خصوصا لدى التلاميذ والطلبة.

وكان الديوان قد افتتح في يوليو الماضي بمسرح الكازيف سيدي فرج بالعاصمة قبة سماوية متنقلة لعرض الأفلام الوثائقية العلمية جابت عدة ولايات.

المنشأة هذه قابلة للنفخ على شكل قبة ذات قدرة استيعاب من 20 إلى 25 طفل تسمح بعرض الأفلام بتقنية 360 درجة.

واعتبر من جهته مدير المركز عبد الكريم يلس شاوش أن هذه الاتفاقية تهدف لـ "تحسيس المواطنين حول الظواهر الفلكية والأخطار الزلزالية التي تمس الجزائر والعالم ..".

وعرف حفل التوقيع إلقاء عدة محاضرات حول أهمية نشر ثقافة التربية العلمية داخل وخارج المدارس وأخرى حول تاريخ علم الفلك في العالم الإسلامي بالإضافة إلى أهمية نشاطات جمعيات الفلكيين الهواة في الجزائر والعالم.

ويعتبر مركز البحث في علم الفيزياء -الواقع ببوزريعة بأعالي العاصمة والمشيد في 1985- مؤسسة عمومية ذات طابع علمي وتكنلوجي تقوم بأشغال البحث في مجال علوم الأرض والكون بهدف الوقاية والتنمية المستدامة في الجزائر.
عدد المطالعات لهذا المقال : 98


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة