هــام

محمد بلعريبي (لاعب ج. وهران)

«أنا باق في الجمعية رغم العروض الكثيرة»

يوم : 01-07-2020 بقلم : ع.بسايح
صورة المقال
•إستفدت كثيرا من تجربتي مع  المنتخب الوطني للشباب




يتلقى لاعب جمعية وهران محمد بلعريبي خلال هذه الفترة اهتمامات من أندية تنشط في الرابطة المحترفة الأولى لكنه يمنح الأولوية لفريقه الأم. ولم ينف محمد بلعريبي في تصريحه ل«الجمهورية» أنه تلقى اتصالات من أندية تنشط في الرابطة المحترفة الأولى متمسكا بتركيزه مع الجمعية ، حيث قال في هذا الشأن : «أعطي كل الأولوية لجمعية وهران التي أنا مرتبط بعقد معها بعدما قمت مؤخرا بتمديد عقدي إلى سنة إضافية ، وتركيزي كله منصب مع فريقي الحالي». وأضاف في السياق نفسه متحدثا أيضا عن مستقبل البطولة الحالية: «أسعى لتحقيق الصعود مع جمعية وهران ، فمكانتها في الرابطة الأولى ، وبعد ذلك يمكن الحديث عن شيء آخر، عموما نحن نحبذ استكمال المباريات المتبقية لأنه لا زالت أمامنا فرصة للعب على الصعود الذي لا يرفض ، لكن الفاف أدرى بالحل اللازم بخصوص مستقبل بطولة هذا الموسم». ومن المحتمل أن يعرف اليوم مصير كل البطولات الكروية في أعقاب اجتماع المكتب الفيديرالي للإتحاد الجزائري لكرة القدم المقرر اليوم بالعاصمة. بلعريبي لم يغلق الباب أمام انتقال محتمل إلى فريق آخر في حال الإعلان عن نهاية الموسم دون استكمال المباريات المتبقية ، حيث قال في هذا السياق: «صحيح أنني لا أغلق الباب أمام تغيير الأجواء لكنني أؤكد مرة أخرى أن كل الأولوية لجمعية وهران فأنا إبن هذا الفريق». وعن الفترة الحالية التي يميزها تجميد كل الأنشطة الرياضية الرسمية ، قال محمد بلعريبي ، الذي ينشط رفقة شقيقه ياسر في نفس الفريق : «حاليا نكتفي بالتدريبات الفردية فأحيانا بالملعب وأحيانا أخرى بغابة كناستال ، لكن هذا لا يعوض أبدا التدريبات الجماعية التي تميزها الندية والروح التنافسية والنسق العالي للمباريات ، نتمنى إن شاء الله أن يرفع عنا هذا الوباء ونعود إلى هذه الأجواء». ومعلوم أن محمد بلعريبي سبق له تقمص ألوان المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة وأقل من 21 سنة ، حيث يقول نفس المتحدث عن هذه التجربة : «لقد استفدت كثيرا من تجربي مع المنتخب الوطني خاصة من ناحية اكتساب التجربة تحت إشراف مدربين كبار في صورة بوعلام شارف ومخازني». ويأمل محمد بلعريبي أن ينجح في لفت انتباه المدرب الجديد للمنتخب الوطني للمحليين مجيد بوقرة الذي تم تعيينه قبل بضعة أيام ، والذي تتمثل إحدى مهامه في التنقيب عن عناصر جديدة في البطولة المحلية. ومعلوم أن جمعية وهران تبقى من أهم المدارس التي يهتم بها المدربون الوطنيون في مختلف الفئات
عدد المطالعات لهذا المقال : 221


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة