هــام

الأعراس والولائم و الجنائز وراء تفشي الداء حسب الأخصائيين

غريس و تيغنيف ومعسكر تسجّل أعلى معدلات الإصابة بالولاية

يوم : 01-07-2020 بقلم : بهلولي ش
صورة المقال
كشف مختص في الأوبئة والطب الوقائي بمعسكر بلغالية حسين  أن كل من بلديات معسكر تيغنيف و غريس  تسجّل أكثر حالات الإصابة بفيروس كورونا بولاية معسكر ، حيث أرجع الأطباء السبب في ذلك إلى كثرة التجمعات بالمناطق المذكورة كون أنها مناطق تجارية بامتياز وتضم عدد كبير من الدواوير كبلدية تيغنيف  كما أنها تشهد استقطاب المواطنين إليها من المناطق المجاورة ، من جهة أخرى فقد ارجع المختصون أن الزيادة في حالات الإصابة بكورونا بالولاية يرجع بالدرجة الأولى إلى حضور المواطنين للجنائز دون احترامهم لأدنى إجراءات الوقاية وهو ما جعل الأعداد حسبهم في ارتفاع كبير ناهيك عن عدم احترام المواطنين للأساليب الوقائية في  انتشار الفيروس ، وفي سياق ذي صلة فان ولاية معسكر والتي تضم حاليا 06 مصالح لكورونا فقد أشار مدير الصحة في هذا الشأن أن المواطنين المصابين بكورونا يخضعون للعلاج بالمصلحة القريبة منهم إلا الحالات المعقدة التي يتم تحويلها فقط إلى مصلحة كوفيد 19 المرجعية بمستشفى يسعد خالد ، من جهة أخرى وبالعودة إلى تصريحات المختصين في الأوبئة والطب الوقائي بالولاية فان المدة الاستشفائية للمصابين بكورونا داخل هذه المصالح يدوم 03 أيام قبل أن يغادر المصاب المستشفى ليكمل علاجه بالمنزل لمدة 10 أيام ويبقى بعد ذلك لمدة 14 يوما تحت الحجر الصحي ، وهو الأمر الذي أكد بشأنه المختصون بأنه قد خفف نوعا ما الضغط على مصالح كورونا بالولاية خاصة بمستشفى تيغنيف والتي كانت تشهد في البداية ضغطا رهيبا ، وفي سياق ذي صلة فقد سجلت ولاية معسكر إصابة 03 أطباء مختصين في الأوبئة والطب الوقائي من أصل 05 أطباء متواجدين بالولاية بفيروس كورونا وهم حاليا يتلقون العلاج في الحجر الصحي .
عدد المطالعات لهذا المقال : 202


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة