هــام

عرض وفير و إقبال كبير على سوق بلدية سعيدة

الحولي «المقران» ما بين 34 ألف و 47 ألف دج

يوم : 29-07-2020 بقلم : ب.بوعناني
صورة المقال
تشهد أسوق المواشي  ببلدية سعيدة المستثناة من قرار الغلق  والذي تقرر فتحه ثلاثة أيام في الأسبوع حركية كبيرة  حيث قامت «الجمهورية» بجولة بهذه الأسواق لمعرفة الأسعار و كانت البداية مع   خلف الله وهو شاب موال بمنطقة الجعافرة ببلدية سيدي أحمد يقصده كل عيد العشرات من المواطنين من الولاية وخارج الولاية و الذين تعودوا شراء المواشي من عنده سيما وأنه يقوم على مساعدتهم من خلال البيع بتقسيط و  على دفعتين حيث يعرض الخروف الحولي «المقران» 
 من سعر 34 ألف دينار جزائري إلى حدود 47 ألف دينار جزائري وكل واحد و القدرة الشرائية التي تتناسب ودخله أما الحولية فسعرها مابين ال22 الف دينار جزائري الى حدود ال28 الف دينار جزائري . و لمعرفة   الأّسعار عند غيره من  الموالين   قصدنا سوق بلدية سعيدة والذي عرف أمواجا بشرية كبيرة ومركبات من بعض الولايات على غرار ولاية بومرداس وسطيف ولدى حديثنا  مع الباعة  أكدوا لنا  أنهم يحملون ترخيص لنقل المواشي التي يتم إخضاعها للمراقبة البيطرية قبل إعادة بيعها للمواطن ولعل المعادلة الغريبة هذا العام  هو العرض الذي  تعدى الطلب حيث السوق ممتلئ  عن آخره  وكل موال يريد بيع مواشيه ولو كلفه ذلك  ربح سوى ألفين او ثلاثة آلاف دج  في الرأس كونه كما قال لي أحد الموالين أن عدم بيعها خلال العيد سيجعلها تبور   و فرصة العيد انسب لبيعها طالما أن مصاريف العلف أثقلت كاهلهم زيادة على جائحة كورونا التي أثرت عليهم في بيع مواشيهم نتيجة نقص الأعراس وحفلات الختان وكذا غياب الولائم و الوعدات  ما جعلهم يدفعون الفاتورة غاليا هذا العام ورغم كل هذا يبقى لعيد الأضحى المبارك نكهة خاصة عند العائلة الجزائرية.
عدد المطالعات لهذا المقال : 129


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة