هــام

عقب الحوار الذي أجراه رئيس بلدية وهران مع “الجمهورية”

المكتب التنسيقي للمجلس النقابي يرد على بوخاتم

يوم : 02-08-2020 بقلم : هواري قايد عمر
صورة المقال
بعد الحوار الذي أجرته أول أمس جريدة الجمهورية، مع نورالدين بوخاتم، رئيس المجلس الشعبي البلدي لوهران، رد مكتب التنسيق التابع للمجلس النقابي لعمال البلدية التابع للاتحاد العام للعمال الجزائريين، على مضمون تصريحات رئيس البلدية التي وردت في الحوار، في بيان تسلمنا أمس نسخة منه، حيث جاء في نص التوضيح، بأنه بتاريخ 29 جويلية 2020، اجتمع أعضاء المكتب التنسيقي لعمال بلدية وهران، في جلسة طارئة من أجل الرد على ما وصفوه بالاتهامات التي أصدرها رئيس البلدية في حق عمال النظافة والتطهير، والتي تضمنت عرقلة العمل والإضراب غير الشرعي لمدة أسبوع، وأضاف البيان “ أنه وأمام هذه الاتهامات الخطيرة وغير المسؤولة، من قبل المسؤول الأول للبلدية، يوضح المكتب التنسيقي بأن ما قام به العمل ليس إضرابا بهدف زرع البلبلة والفوضى، وإنما وقفة احتجاجية شرعية، قام بها العمل دامت ساعتين، وكانت تصب في مصلحة العامل الذي طالب بحقوقه المهضومة، منذ سنوات، وأن تصفية الحسابات لا تكون على حساب العامل البسيط، وختم البيان بأن المكتب التنسيقي لعمال بلدية وهران، متمسك بمطالبه المشروعة، ويطالب رئيس البلدية بالاعتذار لعمال البلدية الذين اتهمهم “ ظلما وبهتانا ومن الشريك الاجتماعي الذي هو صمام الأمان “ يختم نص البيان...
عدد المطالعات لهذا المقال : 66


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة