تعاونية بلبشير محمد ببوعمامة

مواطنون ينتظرون تعبيد الطرق منذ 20 سنة

يوم : 16-09-2020 بقلم : ك.زوايري
صورة المقال
تستمر معاناة سكان تعاونية بلبشير محمد بحي بوعمامة، لأزيد من 24 سنة لم تتجاوز فيها مشاكل غياب التهيئة في ظل التأخر الفادح في تجسيد مشروع تزفيت الطريق الذي يحولها خلال فصل الشتاء لمنطقة معزولة لصعوبة الوصول إليها مع كثرة الأوحال فرغم كون الحي عرف توسعا عمرانيا هائلا طيلة هذه الفترة بتعداد يتجاوز 140 سكن لم يأخذ حقه بعد من المشاريع الحضرية  كما أن الربط بجميع الشبكات القاعدية والتي قد يعيق غيابها مباشرة أشغال التهيئة و التعبيد موجودة مند سنوات والمنطقة جاهزة لتنفيذ مشروع التهيئة والتي تعد اليوم مطلبا أساسيا للسكان لما يعانونه يوميا من صعوبات في التنقل وغياب الإنارة العمومية وكثرة الأوساخ نتيجة الإهمال وصعوبة ولوج الحي المتريف عن آخره رغم كونه من أقدم الأحياء السكنية بالمنطقة على أساس تخصيص التعاونية للبناء الفردي مند سنة 1996 لتصبح اليوم بعد 24 سنة من نشأتها أحد أكبر التجمعات السكنية غير أنها أقلها حظا في المشاريع التنموية التي استفادت من بعضها أو الكثير منها أحياء أخرى عديدة .
كما أن السكان وحسبما صرحوا به لنا لا يتمكنون اليوم من إيجاد أذان صاغية لانشغالاتهم رغم تنقلاتهم العديدة للكثير من الهيئات والمديريات غير أنهم لم يتلقوا لحد الآن التأكيد على برمجة مشروع للتهيئة الحضرية بحيهم وخاصة تعبيد الطريق وهم بذلك يطالبون بتدخل الوالي الجديد أملين في تنظيمه زيارة لحيهم للتعرف على انشغالاتهم والاستماع لمطالبهم التي لم يتم التكفل بها ميدانيا لحد الآن  .

عدد المطالعات لهذا المقال : 166


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة