"هدي القرآن الكريم في بعث الطاقات وتفعيلها" محور الأسبوع الوطني للقرآن الكريم في طبعته 22 بمستغانم

يوم : 18-10-2020
صورة المقال
تحتضن دار الثقافة ولد عبد الرحمن كاكي بمدينة مستغانم يومي 19 و20 أكتوبر الجاري فعاليات الأسبوع الوطني للقرآن الكريم في طبعته 22 تحت شعار "هدي القرآن الكريم في بعث الطاقات وتفعيلها", حسبما علم اليوم الأحد من المنظمين.
	وسيتم خلال هذه التظاهرة العلمية الدينية التي تتزامن مع غرة شهر ربيع الأول تنظيم ملتقى فكري بحضور إطارات وزارة الشؤون الدينية والأوقاف وأساتذة من عدة جامعات, فضلا عن تنظيم المسابقة الوطنية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره, يضيف ذات المصدر.
	ويهدف الملتقى إلى إبراز أهمية استغلال طاقات الشباب في نهضة الوطن وتبيين المنهج القرآني في تفعيل وتوظيف هذه الطاقات الكامنة وتسليط الضوء على مؤسسات 
صناعة الوعي ودورها الحيوي في هذا المسعى.
	وسيتم خلال هذا اللقاء العلمي في يومه الأول تقديم 16 ورقة بحثية حول "مفهوم الطاقات الوطنية وأنواعها" و"منهج القرآن الكريم في تفعيل وتوظيف الطاقات" و"سبل حمايتها في ضوء النصوص الشرعية" و"ثقافة المواطنة ودورها في استغلال الطاقات" .
	وسيتناول المشاركون في اليوم الثاني من اللقاء واقع الشباب مع استغلال القدرات والإمكانات وحمايته من التيارات السلبية لاسيما ظاهرة الهجرة غير الشرعية, و كذا كيفية استثمار طاقاته (الشباب) في التنمية المستدامة, فضلا عن عرض لنماذج من القيادات الشبانية الوطنية.
	وسيختتم الملتقى بإبراز دور مؤسسات صناعة الوعي في استغلال الطاقات, على غرار الأسرة والمسجد والمدرسة والجامعة ووسائل الإعلام بما في ذلك وسائط الإعلام الجديدة, ناهيك عن أهمية انخراط المؤسسات الاقتصادية في هذا المسعى الوطني.
	ويشارك في الأسبوع الوطني للقرآن الكريم في طبعته 22 بمدينة مستغانم زهاء 500 مشارك و18 متنافسا في المسابقة الوطنية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره, كما أشار إليه المنظمون.
عدد المطالعات لهذا المقال : 133


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة