هــام

الدكتور نور الدين بطاهر من مصلحة كوفيد19 بمستشفى تلمسان

«الإجهاد النفسي و الجسدي نال من السلك الطبي»

يوم : 21-11-2020 بقلم : فائزة.ش
صورة المقال
اعتبر الدكتور نور الدين بطاهر من مصلحة كوفيد بالمستشفى الجامعي التيجاني الدمرجي بتلمسان  قرار الدخول في الحجر الجزئي  الثاني الذي دفع الحكومة الجزائرية إلى تنفيذه  بإقرار حجر جزئي صارم في التوقيت  لتجاوز الانتشار الفظيع لوباء فيروس كورونا،  بالسيادي و الحكيم لأنه  سيخدم الأطباء و الشبه الطبيين  بالدرجة الأولى كون التعب و الإرهاق النفسي و الجسدي انتابهم بفعل تعاملهم مع الحالات المصابة و المرتادة  على المصلحة وهدا نتيجة  تراخي المجتمع التلمساني مع الظرف الصحي و كأنه وضع طبيعي في تحركاتهم و تجولهم و تجمعاتهم بإحياء الحفلات و الأعراس و الجنائز  
و قال الحجر الجزئي المنزلي سيحاصر المواطن بخطواته المتخدة التي بدورها تقزم عدوى الانتقال ما بين الأفراد و الجماعات فهكذا يريده الطبيب و الممرض لصد الموجة الثانية لفيروس كورونا التي ستكون حصيلتها أثقل من الموجة الأولى إن لم يحتاط المواطن بإجراء الحجر و مستلزمات الوقاية لأن بداية الوباء ليست  كالتي تشهدها  البلاد في هذا الظرف و عليه يتوجب التقيّد بالقرار الحكومي و تقليص الضغط على الأطقم الطبية التي تئن في صمت بعدما أصيب عدد كبير من الأطباء و مستخدمي السلك الصحي بالعدوى التي طالت أيضا في اليومين السابقين البروفيسور حجاج وعليه مطلوب من المواطن الحرص على حفظ صحته بما أن الجيش الأبيض أصبح منهكا نفسيا و جسديا و معنويا طيلة تسعة أشهر دون أن يلزم الراحة والعطلة السنوية . 
و أضاف الدكتور بطاهر نور الدين المختص في الإنعاش على مستوى مصلحة  كوفيد 19  ينبغي احترام التباعد  وتجربة الطاقم الطبي في مواجهة الوباء أثبتت صحة الفرضية بأنه فعل مطلق يأتي من التجمعات ولدا سيعمل الحجر على التقليل من أضرار الإصابة بفيروس الموجة الثانية التي جاءت مبكرا مع الالفلوانزا الموسمية و تبقى دعوة الأطباء قائمة مع تفهم الوضع الصحي .
عدد المطالعات لهذا المقال : 123


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة