اختتام الملتقى الوطني للفكر و الأدب بسيدي بلعباس

تكريم 30 شاعرا في الطبعة الثانية «الشهداء في ذاكرة الشعراء»

يوم : 23-02-2021 بقلم : ب. محمد
صورة المقال
احتضنت دار الثقافة كاتب ياسين بسيدي بلعباس على مدار يومين الملتقى الوطني الثاني للأدب والفكر تحت شعار «الشهداء في ذاكرة الشعراء». وتأتي هذه التظاهرة التي نظمتها الجمعية الثقافية  دوحة الفكر والأدب  احتفاء باليوم الوطني للشهيد و بمشاركة  30 شاعرا وأستاذا قدموا من مختلف جامعات الوطن. فالأستاذ بورديم عبد الحفيظ من جامعة تلمسان، كشف في مداخلته عن تناول العديد من الشعراء الأوراس في نصوصهم وكتاباتهم والباحث نور الدين سهلة من معسكر تحدث عن رسالة الأمير عبد القادر الفارس والشاعر والأستاذ أحمد صانع الونشريسي من جامعة تيسمسيلت تناول موضوع الثورة الجزائرية وأثرها في النصوص الأدبية، أما ليلى بومدين من جامعة الأغواط، فتطرقت الى موضوع الشعر الثوري في نصوص المرأة  فيما خصص مبخوتى  مداخلته لإبراز المكانة  التي احتلها الأوراس في الشعر العربي. هذا وتعاقب على المنصة باقي الشعراء والأساتذة الذين  تغنى جلهم بالثورة التحريرية وأشادوا بمكانة الشهيد العالية في قصائدهم ونصوصهم نذكر منهم سالم حميدة من الجلفة ومحمد مبسوط من غرداية ورشيد بومعزة من ميلة ومحمد خبشر من العاصمة وصالح خطاب من الواد وعز الدين خشعي من بسكرة. هذا واختتم الملتقى بتكريم المشاركين .
عدد المطالعات لهذا المقال : 113


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة