في اليوم العالمي للمياه..الجزائر تراهن على توظيف التكنولوجيا الحديثة في التسيير المستدام للموارد المائية

يوم : 22-03-2021
صورة المقال
تراهن الجزائر في اليوم العالمي للمياه المصادف ل22 من مارس من كل سنة على توظيف  التكنولوجيا الحديثة في التسيير المستدام للموارد المائية  من خلال إدماج شركات ناشئة في هذا المجال.

في هذا الإطار أوضح  المدير العام للوكالة الوطنية للتسيير المدمج للموارد المائية أحمد رامشي للقناة الإذاعية الأولى هذا الاثنين أنه تم تنظيم مسابقة مع مؤسسات التعليم العالي عرفت مشاركة أزيد من 60 طالبا وحاملا لمشاريع ابتكارية،  أشرفت لجنة مختصة على اختيار 26 مشاركا من بينهم.

من جانبها أكدت رئيسة قسم الابتكار بالوكالة الوطنية لتثمين نتائج البحث و التنمية التكنولوجية بولعيش وسيلة أن المبادرة عبارة عن شراكة بين الوكالة الوطنية للتسيير المدمج للموارد المائية  والوكالة الوطنية لتثمين نتائج البحث العلمي والتطوير التكنولوجي والوكالة الموضوعاتية للبحث في العلوم و التكنولوجية في طبعتها الثانية لاختيار أحسن مشروع بحثي وتشجيع الابتكار من أجل تسيير أفضل للموارد المائية واختيار المشاريع ذات القيمة المضافة لإدماجها وتجسيدها في أرض الواقع .

هذا ويبقى الاحتفال باليوم العالمي للماء فرصة للاهتمام بإشكالية الموارد المائية من حيث التسيير باعتباره موردا حيويا وإستراتيجيا للجزائر.
عدد المطالعات لهذا المقال : 133


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة