إتحاد بلعباس

بوعكاز يرضخ للأمر الواقع ويحضر بالرديف

يوم : 06-04-2021 بقلم : ياسين
صورة المقال
ما يحدث في فريق اتحاد بلعباس لم يسبق أن عاشه محبي النادي، حيث بات اللاعبون يتدربون صباحا بعد تلقيهم لضمانات من الإدارة بتسوية مستحقاتهم العالقة، ليعودوا للمقاطعة مساءا بعد تأكيد إستحالة الحصول علي رواتبهم، حيث غاب اللاعبون أمس عن الحصة التدريبية من جديد، رغم أن الطاقم الفني كان قد شرع في التحضير لمباراة شبيبة القبائل منذ يوم الأحد. هذا وأدرك مدرب اتحاد بلعباس المعز بوعكاز أن لاعبيه لن يعودوا للتدريبات إلا بعد تلقيهم لمستحقاتهم العالقة، والتي فاقت ال10 مليارات حسب بعد المصادر منذ بداية الموسم إلى غاية شهر مارس المنقضي، ما جعله يقرر العودة إلى ملعب 24 فبراير 1956 بالرديف، بعد أن وجهت الإدارة الدعوة للشبان لتعويض المضربين، وهو ما قد يجعل المهمة صعبة للغاية ، خاصة أن المنافس المقبل هو شبيبة القبائل والتي لم يتم تحديد موعد مباراتها بعد إلى حد كتابة هذه الأسطر. هذا ويتواجد ممثل الجزائر في المنافسة الإفريقية في الصف الخامس في البطولة الوطنية، بعد أن حقق أبناء المدرب لافان 9 انتصارات و 4 تعادلات و4 هزائم، حيث سجلوا 14 هدفا وهو رقم قليل لفريق يضم أسماء كبيرة في الخط الأمامي، وتلقوا في المقابل 12 هدفا في 17 مواجهة، وهو ما يؤكد قوة الدفاع،ما يعني أن مهمة العبابسة الذين يغرقون في المشاكل لن تكون سهلة. هذا ويحسن رفقاء سوياد والعرفي التفاوض بعيدا عن ميدانهم أيضا، في انتظار ما ستسفر عنه هذه المواجهة التي وفي حال خسرها العبابسة فإنهم سينهون مرحلة الذهاب ضمن ثلاثي المؤخرة. وشوهد بعض لاعبي الرديف، إضافة لبعض العناصر من الأكابر وهم يدخلون أرضية ميدان 24 فبراير 1956، صبيحة أول أمس الأحد. هذا وعرفت الحصة العديد من الغيابات، خاصة من أعمدة الفريق والذين واصلوا إحتجاجهم لأزيد من شهر للمطالبة بحقوقهم العالقة والتي لم يحصلوا عليها، ما قد يدفع بالمدرب للزج بالشبان في اللقاء المقبل، وحتى إنهاء مرحلة العودة بهم في حال رحيل المشتكين لدى لجنة المنازعات. ورغم كل ما يحدث للفريق من مشاكل ديون ورغبة بعض اللاعبين في الرحيل، إلا أن المدرب التونسي بوعكاز يرفض المغادرة، فقبله رمى المنشفة بوغرارة وطاقمه، وبعده الهاشمي، بسبب الظروف، لكن بوعكاز لازال صامدا وينتظر الفرج الذي قد يطول، بالنظر لما يحدث في الفريق.

بعوش ينتقل إلى اتحاد العاصمة
وفي موضوع آخر، عرف موقع الرابطة أمس سحب إسم اللاعب بعوش الهواري وبياناته من قائمة المكرة ، وهو ما يؤكد أن اللاعب بات حرا من أي التزام مع الفريق، لكن الغريب أن الأمور حدثت بسرعة البرق، خاصة أن نفس الموقع أبقى على زميله قداشة الذي لم يدخل أرض الوطن منذ بداية الموسم الحالي، وتأكيد خبر فسخه لعقده مع العبابسة،جاء على لسان الإدارة، لكنه لا زال ضمن التعداد حسب الموقع الرسمي للرابطة ، ما جعل كثيرين يتساءلون عن الطريقة التي غادر بها بعوش المرتبط بعقد لموسمين ، لكن اللاعب السابق لأهلي البرج وترجي مستغانم كان قد لجأ للجنة المنازعات التي تكون قد فصلت في ملفه. هذا وشوهد أمس، عبر فيديوهات خاصة بفريق إتحاد العاصمة، القميص الجديد الذي يحمل إسم بعوش ليتأكد بذلك خبر إلتحاقه بالنادي العاصمي، وليخسر العبابسة أهم لاعب وأحسنهم في مرحلة الذهاب بشهادة الكثيرين.
عدد المطالعات لهذا المقال : 142


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة