بعد تضرر المزروعات بسبب قلة الأمطار

فلاحو سعيدة يلجأون إلى السقي التكميلي

يوم : 07-04-2021 بقلم : ب.بوعناني
صورة المقال
أكد العديد من الفلاحين الذين تحدثنا إليهم ببعض بلديات ولاية سعيدة على غرار بلديات عين الحجر ومولاي العربي وسيدي احمد أن المزروعات باتت بحاجة ماسة إلى المياه ,خاصة في هذه الفترة بالذات,فالأمطار ضرورية لا سيما في شهري  مارس و أفريل ,هذا ونشير أن العديد من الفلاحين الذين يملكون المعدات,باشروا في  عملية سقي محاصيلهم الفلاحية لاسيما بالبلديات التي تعرف بمناخها الحار ,فيما قامت  اللجان الخاصة بمتابعة عملية السقي التكميلي التي تم اعتمادها لضمان مردودية إنتاج ايجابي خلال هذا الموسم, و بدأت  خرجاتها الميدانية وفق رزنامة تتوزع على مختلف البلديات والدوائر وذلك من اجل تأطير برنامج السقي التكميلي حيث من المنتظر برمجة زيارتين بكل من بلديات الحساسنة أولاد إبراهيم وعين السلطان خلال شهر أفريل الجاري. و بلغ عدد الفلاحين المنتسبين لبرنامج تكثيف البذور 68 فلاحا ينشطون عبر مساحة فلاحية إجمالية تقدر بـــ1524.5هكتار و ذلك لإنتاج 3 أصناف من البذور تتمثل في القمح الصلب بمساحة تقدر بـــ1002 هكتار، القمح اللين بمساحة تقدر بـــ353.5هكتار و الشعير بمساحة تقدر بـــ169هكتار هذا وتعرف الولاية هذه الأيام ارتفاعا في درجة الحرارة خلال النهار و البرودة ليلا مما أدى الى تضرر بعض المزروعات. 
عدد المطالعات لهذا المقال : 87


أضف تعليقك :
: الإســــــم
: البريد الإلكتروني
: نص التعليق

مقالات في نفس الفئة